إيضاحات وملاحظات حول مشروع بناء الدولة السورية على أسس المواطنة

نتقدم بالشكر الجزيل إلى كل من ساهم بملاحظاته ونقده البناء لهذا المشروع والذي نعتبرة إغناء لدراستنا, ونشكرالأخوة والأخوات على ثنائهم لشخوصنا, ونرى بأننا لا نستحق هذا الثناء, فكل ما قدمناه من جهد لا يساوي صرخة طفل تحت القصف, أو توسل أم محتاجة في مخيمات الذل, أو لحظة ألم لمعتقل في سجون الظلام. أما من كان ثنائه على ما طرحناه بخصوص حقوق أخوتنا الكورد أو التركمان أو المسيحيين أو الموحدين أوباقي المكونات, فهذه حقوقهم وليست منّة من أحد عليهم, فهم مكونات أصيله وشركاء في هذا الوطن الذي نتطلع لبنائه معا. كل نقد أو نصيحة أو إقتراح وصلنا أسعدنا كثيرا ونحن نرى من واجبنا بأن نوضح النقاط التالية:

سوريا بين الحرب ومخاض السلام

سوريون يطلقون دراسة  تعيد رسم المناطق الإدارية لتشمل 33 محافظة

كلنا شركاء

أطلقت مجموعة من السوريين دراسة موسعة حول مشروع بناء الدولة السورية، بعنوان: (سوريا بين الحرب ومخاض السلام، مشروع بناء الدولة السورية على أسس المواطنة)، ترمي للمساهمة في البحث عن حل قد يخرج البلاد من المأساة التي تعيشها، وتساعد في أيقاف نزيف الدم, وتكون إنطلاقة للبدء في بناء السلام والإستقرار في سوريا, ومن ثم البدء في بناء الدولة على أسس العدالة والمساواة والمواطنة الكاملة.

تطرح الدراسة مقترحات للحلول، تتوزع على  ثلاثة مراحل (تحضيرية – إنتقالية –دائمة), ويتم فيها توزيع مهام إدارة البلاد على ثلاثة مستويات: الحكومة المركزية وحكومات المحافظات والبلديات. أما الدور التشريعي يقع، بحسب الدراسة، على عاتق البرلمان بغرفتيه وبرلمانات المحافظات, ولكل مرحلة آليات حكم وآليات إنتخابات ومهام تؤسس للمرحلة التالية.

Powered by WordPress | Designed by: Virtual Dedicated Servers | Compare Top CD Rates, Online Brokers and Buy Icons